سيولة جديدة في طريقها إلى البورصة المصرية

Posted: 26 سبتمبر 2012 in البورصة المصرية

البنوك المصرية تتجه لخفض عوائد الشهادات بعد الانخفاض الحاد على عوائد أدوات الدين الحكومية طبقا لبيانات وزارة المالية سجل عائد أدوات الدين أدنى مستوى له منذ نوفمبر 2011 وهبط عائد أذون 364 يوم من 15.91الى 13.8% وعائد أذون 91 يوم من 14.22 إلى 13.747% وعائد أذون 182 من 15.34% إلى 13.172% ،وهو ما يأتي بالتزامن مع حالة الاستقرار السياسي الذي تشهدها البلاد بعد عام ونصف العام من عدم الاستقرار.

 حيث تعتزم وحدات الجهاز المصرفي إجراء خفض بنسبة تتراوح بين 0.5 و1.5نقطة مئوية على عائد شهاداتها الادخارية لكنها بانتظار الوقوف على قرارات البنوك العامة وتحديدا البنك الاهلى بينما بنك  مصر يدرس بالفعل خفض عائد الشهادات بين 0.5% و 0.75% بينما خفض بالفعل العائد الذي يقدمه بنك تنمية الصادرات بحوالي 1.25% في حين ينتظر بنك التعمير والإسكان موافقة البنك المركزي لتخفيض العائد على شهاداته شهادتيه الادخاريتين الثلاثية والخماسية الادخارية بحوالي 0.5%، وخفضت  بنوك التجاري الدولي وHSBC والاهلى سوسيتيه جنرال والوطني المصرى قبل شهرين تخفيض بنسبة بين 0.5 و1% نقطة مئوية للعائد المقدم على شهادتيها الثلاثية والخماسية للادخار وذلك في قراءة مبكرة منها للسوق ،وهو ما يصب في صالح البورصة المصرية واستمرار تحسن السيولة داخل السوق.

  ولكن ما علاقة خفض عائد الشهادات بسوق الأسهم ؟

نتيجة لضيق ومحدودية سوق السندات في مصر ، فأن تأثير الفارق ما بين عوائد السندات وعوائد الأسهم على أسعار الأسهم غير متحقق في السوق المصرية للأوراق المالية  ، لذا فأن  المستثمرين ، وخاصة الأفراد العاديين (غير المضاربين) يقارنون بين عوائد (معدل الفائدة) للودائع الادخارية وعوائد الأسهم ، فإذا كانت عوائد الأسهم عالية مقارنة بعوائد (معدل الفائدة) للودائع الادخارية ، يقوم المستثمرون بإبقاء أرصدتهم النقدية مستثمرة في شراء الأسهم ، في حين إذا كان الفارق بين العائدين ضئيلاً ، فأن المستثمرين سيترددون في تحويل أرصدتهم النقدية من الوديعة إلى شراء الأسهم.

والآن ننتقل إلى الشق الثاني بتحليل الرسم البياني لمؤشر البورصة المصرية الرئيسي  

  طبقا للتحليل التوافقي على الرسم البياني الأسبوعي لمؤشر EGX30 نتوقع استمرار الصعود إلى قرب مستوي 7000 نقطة مستهدفا تقريبا مستوي 6950 .

 

وذلك من خلال تكون نموذج فني توافقي محتمل على المؤشر المصري الرئيسي وهو سرطان البحر العميق وببداية التركيبة التوافقية للنموذج من النقطة X من مستوي 5666 هبوطا إلى مستوي  3578 ثم تتالت نسب فيبوناتشي بتوافقية النموذج كما يلي :

الضلع AB صحح عند نسبة  88.6 % من XA عند مستوي 5473 وهي النسبة المثلي للنموذج .

الضلع BC تقابل مع نسبة  78.6% من AB عند مستوي 4027 .

الضلع CD متأكد باختراق القمة السابقة وهي النقطة B بالإغلاق الأسبوعي أعلاها و تتوافق  نسبه 200% فيبوناتشي من BC مع نسبة 161.8 % للضلع XA عند مستوي 6950 مستهدف اكتمال النموذج .

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s